آخر تحديث: 12 / 4 / 2021م - 12:22 ص

التحدي يكون في مجال الأعمال التجارية الكبيرة

الفوتوغرافية آل سليس.. بدأت مشواري في ”الابتدائية“.. و”المنتديات“ دفعتني للاحتراف

جهينة الإخبارية حوار: بندر الشاخوري - القطيف

”الصورة الفوتوغرافية“، هي تسجيل حي وواقعي وتاريخي للحياة العابرة، فما يسجل في لحظة قد يكون خالدًا إلى فترة من الزمن، وقد يكون دليلًا وشاهدًا على العديد من الأحداث التي تمر بسرعة البرق.

تسلط ”جهينة الإخبارية“ الضوء على حياة الفوتوغرافية سميرة سليس، وكان لنا هذا الحوار معها:

كيف بدأت مشوارك مع التصوير؟

كانت بداياتي من المرحلة الابتدائية، حيث كنت أقتني كاميرا فلمية ذات 36 صورة؛ لتوثيق حياتنا العائلية من رحلات ومناسبات.

وهذه الصور عندما أعود لها بعد أن تعمقت في مجالي، وجدتها صور بزوايا جميلة وتكوينات رائعة.

‎كيف وصلتِ لمرحلة الاحتراف؟

عالم المنتديات كان مشجع لي للدخول لعالم الاحتراف، حيث تميزت أعمالي بلمسة فنية تحتاج إلى صقل الهواية بالتعلم والأحتراف.

‎لماذا اخترت مجال التصوير؟

أتمتع بعدة هوايات، ولكنني وجدتُ نفسي في التصوير فهو متنفسي الذي يحلق بي كلما حققت وأنجزت فيه عملاً او معالجة مميزة او قدمت معلومة ومساعدة لمن يقصدني.

‎هل تشعرين بتحد أكبر مع وجود كاميرا في كل هاتف جوال؟

جميل أن يصبح الجميع متذوق للفن فهو لايمثل ضغطًا، لأنه عندما يكون الهدف نقل رسالة لايهم إذا كان التقط بكاميرا احترافية أو كاميرا جوال.

والتحدي يكون في مجال الأعمال التجارية الكبيرة التي تتطلب مهارات عالية من التقنية والوضوح، بخلاف الأعمال المقدمة للأسر المنتجة حيث تكتفي بعض اصحاب المهن بتصوير الجوال.

‎هل التصوير الاحترافي في عالم آخر لا يطاله الهواة؟

مع تطور الهواتف أصبح هناك تنافسًا، ولكن لايقارن مع الكاميرا.

‎ما هو الهدف التي تسعين إليه؟

أتمنى نشر ثقافة التصوير، والتعرف والاطلاع على ثقافات مختلفة، وأوثقها بصور، مثال ذلك ”في دروس لغتي في المرحلة الإبتدائية ابنتي تستشهد بصوري على حسب الدرس مثل معالم من بلدي كانت قلعة تاروت ومغارة جبل قارة وعمتنا النخلة“.

‎ما هي نصيحتك لكل مهتم بالتصوير؟

أنصح كل من يريد أن يدخل هذا المجال ليسأل نفسه عن سبب دخوله هذا المجال هل لهدف تجاري أو لهدف فني، وعليه يحدد نوع الكاميرا المناسبه له ولميزانيته.

‎ما هو المجال الذي تتخصص به في صورك؟

تصوير البورترية، وحياة الناس.

‎ ولماذا هذا الاختيار؟

البورترية ينقل مشاعر عاطفة، أو فرح، أو تنقل ثقافة بلد من خلال حياة الناس، في مختلف المجالات.

وما رأيك في المسابقات؟

تعطي تحديًا للمصور بينه وبين نفسه ليبدع، وهذا الإبداع لابد أن يكون في حالة نشطة مستمرة، فجميل أن يرى المصور أعماله موجودة من ضمن الصور التي تتزين فيها الكتب والمجلات.

هل ترين أن من مهامك إبراز خفايا البلاد للعالم؟

نعم، علينا أن نعرف العالم بجمال المناطق والمعالم في بلادنا.

وماذا عن الأماكن التراثية في محافظة القطيف؟

كانت لي مشاركات من تراث القطيف في المسابقات العالمية، وأنا من المحبين لثوثيق تراثنا فالقطيف لها نصيب من ارشيفي.

‎ما هي كاميرتك المفضلة؟ وهل تستثمر بمعدات وعدسات باهظة جدا؟

كاميرا نيكون D810، ولا أركض خلف كل ما هو جديد طالما معداتي تخدمني في مجالي.