آخر تحديث: 12 / 4 / 2021م - 12:22 ص

أسعى لإبراز كل معالم التاريخ والتراث المحلي

الفوتوغرافية الفاضل: الوجوه تحكي قصص الزمن.. والتصوير ليس مجرد ضغطة زر

جهينة الإخبارية حوار: بندر الشاخوري - القطيف

”الصورة الفوتوغرافية“، هي تسجيل حي وواقعي وتاريخي للحياة العابرة، فما يسجل في لحظة قد يكون خالدًا إلى فترة من الزمن، وقد يكون دليلًا وشاهدًا على العديد من الأحداث التي تمر بسرعة البرق، وتحدثت ”جهينة الإخبارية“ مع المصورة الفوتوغرافية نجاة الفاضل، وكان لنا هذا الحوار معها:

كيف بدأت مشوارك مع التصوير؟

كنت امتلك مركزًا نسائيًا للتجميل، فهذا تخصصي، وكانت المرتادات تطالبن بفتح قسم لتصوير لكي يلبي احتياجهن، بعد الانتهاء من التزيين.

وخضعت لدورة تدريب شاملة، لمدة شهر كامل، مع نخبة المدربين في عالم التصوير في عام 2006، وتخصصت في تصوير الأعراس.

ما الذي أوصلك لعالم الاحتراف؟

منذ طفولتي وأنا أعشق التصوير، ودئمًا أصور الأهل والأطفال في كل المناسبات، فالكاميرا هي حبي وعشقي، ولا تفارقني في كل مكان، تكون معي في سفراتي وجولاتي حتى في المنزل، حتى أطلقت عليها ”ابنتي“، وأيضًا احتكاكي مع المصورين أوصلني إلى المنافسة والتحدي مع نفسي إلى أن وصلت إلى الاحتراف.

لماذا اخترتِ مجال التصوير منذ البداية؟

درست عدة مجالات، لدرجة أن البعض يطلق علي متعددة المواهب، ولكن التصوير له مكان خاص من بين كل المجالات التي درستها وتعلمتها، لأنه ينقل أحاسيس ومشاعر وتفاصيل وقصص ورسائل إنسانية، ولذلك في الخمس سنوات الأخيرة اتجهت إلى تصوير حياة الناس والشارع والسفر.

هل تشعرين بتحدٍ أكبر مع وجود كاميرا في كل هاتف جوال؟

التقنية الموجودة في الكاميرات، منافس كبير للجوال، وهو أمر يفهمه المحترفون.

هل التصوير الاحترافي في عالم آخر لا يطاله الهواة؟

يوجد الكثير من محترفي التصوير في الجوال، ولكن أهم شيء كيف يتعامل مع قواعد التصوير من ناحية التكوين والإضاءة، ولكن التقنيات في الكاميرا أوسع بكثير.

ما هو هدفك من التصوير؟

التصوير عبارة عن نقل رسالة في صورة، سواء ألم أو حزن أو مشاعر، وأيضًا ثقافات مختلفة من عدة دول مختلقة.

ما هي نصيحتك لكل مهتم بالتصوير؟

التصوير ليس مجرد ضغطة زر، لابد من التأسيس الصحيح، والدراية في عالم التصوير.

ما هو المجال الذي تتخصص به؟

كل شيء فني وجميل تراه عدستي، ألتقطه، ولكن تصوير الوجوه، وحياة الناس، من أقربهم إلى قلبي، وهذا تخصصي.

ولماذا هذا الاختيار؟

الوجوه فيها تفاصيل وخطوط الزمن، خاصةً عند كبار السن، فهمي تحكي قصصًا مرت بها تلك التفاصيل من فرح وحزن ومشاعر.

هل تشاركين في مسابقات عالمية أو إقليمية؟

من ضمن أهدافي المشاركة في المسابقات العالمية، وحققت الكثير من المشاركات والجوائز العالمية والمحلية والميداليات الذهبية والأوسمة الشرفية.

وما رأيك بهذه المسابقات؟

أشجع المصورين على المشاركة فيها، فمنها تقييم للأعمال، وكذلك حافز وتشجيع للمصور لتطوير ومعرفة نقاط القوة والضعف في أعماله.

هل ترين أن من مهامك إبراز خفايا البلاد للعالم؟

من ضمن اهتماماتي الأولى إبراز كل معالم والتاريخ والتراث المحلي في المنطقة، وبالفعل شاركت في عدة معارض ومسابقات دولية لكي يراها العالم ما تخفية المنطقة.

وماذا عن الأماكن التراثية في محافظة القطيف؟

وثقت الكثير من الصور في محافظة القطيف، وأطمح أن أوثق جميع المحافظات والمناطق في المملكة.

ما هي كاميرتك المفضلة؟ وهل تستثمرين بمعدات وعدسات باهظة؟

من بداياتي أستخدم ”Nikon“، ولدي أكثر من إصدار، آخرها ”Nikon D810“.

معدات التصوير باهظة الثمن وأنا أمتلك كل معدات التصوير من عدسات واضاءات وخلفيات كل مستلزمات التصوير تقريبًا.