آخر تحديث: 26 / 9 / 2021م - 12:59 ص

تكريم أبطال.. وشكرا لـ اليوم

إحسان الجشي صحيفة اليوم

عندما نتحدث عن رياضة القطيف فاننا نتحدث عن تاريخ عريق لرياضتنا في المنطقة الشرقية، ففي محافظة القطيف العديد من الأندية التي ابدعت وتبدع يوميا في تخريج المواهب والنجوم القادرة على خدمة رياضتنا في المملكة والوصول بها إلى نطاق العالمية.

إن مواهب ونجوم محافظة القطيف في المجال الرياضي تتحدث عن نفسها في جميع الألعاب، وتحتاج إلى أبعد من تكريم واحد سنويا، وما تقوم به شبكة القطيف الرياضية في هذا اليوم لهو احساس بالمسؤولية الملقاة على القائمين عليها، وهو جهد يشكرون عليه كما هو الشكر قائم لكل من يساهم بجهد أو مال في هذا المجال.

إن الاندية بامكاناتها البسيطة تحاول جاهدة تكريم أبطالها مع نهاية كل موسم كل حسب استطاعته وامكاناته، وهذا الأمل يتبادر إلى جميع اللاعبين أن يجدوا التقدير من الجميع رياضيين وغير رياضيين، كبارا وصغارا، ولذلك فان مبدأ التكريم بحد ذاته فيه احساس بالمسؤولية وتقدير للاخرين، وباختصار فان لاعبي أندية محافظة القطيف وباللهجة العامية يستاهلون التكريم.

التكريم والتقدير الذي يجده لاعب اليوم قد لا يجده لاعبون اخرون في سنوات سابقة، فمن حظ لاعبي اليوم انهم يجدون من يحتضنهم سواء من ناديهم أو اي ناد آخر، أو حتى مؤسسة أو شركة، فالجميع يجب أن يكون يدا واحدة تساهم في رفع الروح المعنوية لأبطالنا من اجل مواصلة الجد والاجتهاد، ومن أجل رفع راية الوطن في جميع المشاركات.

إن مساهمة صحيفة «اليوم» في تغطية الحدث تعبر عن النظرة الثاقبة لمسؤولي الصحيفة من أجل ابراز الجهود للقائمين على الحفل، وكذلك ابراز نجوم اللعبة من خلال نشر صورهم واسمائهم وابراز جهود أنديتهم التي هي مكان ولادة نجوميتهم، فشكرا لصحيفتنا ونتمنى مواصلة مثل هذه الوقفات غير المستغربة عليها.