آخر تحديث: 28 / 9 / 2021م - 12:13 ص

أيامكم سعيدة

رضي منصور العسيف *

”اكتب في قلبك أن كل يوم هو أفضل يوم في السنة“. - رالف والدو إيمرسون

كل يوم، بمجرد استيقاظنا، لدينا فرصة لخلق شيء سحري، بغض النظر عما يحدث مع القوى الخارجية، فإن الشيء الوحيد الذي يهم حقًا هو موقفك تجاه عالمك الخاص. لديك القدرة على خلق أو إطفاء سعادتك.

ويبدأ هذا بفكرك الإيجابي الذي ينمو باطراد في شخصيتك. وسوف تزدهر وتولد السعادة لدى الآخرين لأن الإيجابية معدية للغاية.

ببساطة اختر أن تكون سعيدًا، بدءًا من اليوم. فيما يلي 8 طرق لتحقيق ذلك:

1- حدد نية حسنة عندما تستيقظ

روي عن الإمام جعفر بن محمد الصادق أنه قال: من حسنت نيته زاد الله في رزقه.[1] 

عندما تفتح عيناك على ضوء يوم جديد، خذ لحظة لتحديد نية، ماذا تريد من اليوم؟ ماذا تريد أن تشعر؟

وربما "النوايا البيضاء ترتب لصاحبها أجمل الأقدار، وتسخر له أطيب الأحداث، تزرع الورد في دروبه، وتصنع الجمال في أيامه، فكم من شخص رزق بنيته الصافية أكثر مما يتوقع ويتصور، وكم من أبوابٍ عظيمة فتحت بمفتاح النية الطيبة.!

2- تغافل عن الأشياء الصغيرة

اليوم، دع الأمور الوضيعة ترتد عنك كما يفعل الماء بالزيت.

حقق أقصى استفادة من الوقت المتبقي. أضعت شيئا؟ قدر ما تمتلك. إذا كنت قلقًا بشأن الأمور التافهة، فأنت تضيع الوقت فقط الذي يمكن أن تحدث فيه الأشياء العظيمة.

وما أجمل ما ورد عن الإمام علي : ”أشرف أخلاق الكريم «كثرة» تغافله عما يعلم“ وعنه : ”من لم يتغافل ولا يغض «لا يتقاض» عن كثير من الأمور تنغصت عيشته“[2] .

3- أسعد نفسك

امنح نفسك شيئًا ما. يمكن أن يكون أي شيء صغيرًا مثل السماح لنفسك بتناول وجبة الإفطار على الطاولة بدلاً من السيارة أو شراء شيئاً جميلا كنت تريد شراؤه يوما ما.

ببساطة قدم لنفسك شيئًا تبهجها وتسعدها.

قال الإمام علي : من أجهد نفسه في إصلاحها سعد، من أهمل نفسه في لذاتها شقي وبعد[3] .

4- أحط نفسك بالناس السعداء

السعادة معدية. إذا كنت تحيط نفسك بأشخاص سعداء، فلن يكون لديك خيار سوى الانضمام إلى المشاعر الإيجابية. استمتع باللحظات مع هؤلاء الإيجابيون وشاركهم في فرحة الحياة.

قال رسول الله ﷺ: ”أسعد الناس من خالط كرام الناس“[4] .

5 -قل شكرا لك

قال الإمام علي : ”عنوان صحيفة السعيد حسن الثناء عليه“[5] .

قدر من حولك. أشكر والدتك أو زوجتك على سؤالك دائمًا عما تحب أن تأكل «مثلاً». حتى لو كان هذا يزعجك دائمًا، فهذا دليل اهتمامها بك وحبها لك.

اشكر أصدقاءك على استعدادهم دائمًا لخوض أي مغامرة. اشكر عامل الشركة. اشكر رئيسك في العمل. اشكر حارس الأمن.

لا تستغرب أنك ستشعر بصحة أفضل عندما تشكر الآخرين، لأنّ شُكرك للآخرين قد يُدخل السعادة والرّضى الداخلي في نفسك وأنفسهم أيضًا، مما يُساعد في الحفاظ على صحّتك النفسية وراحة بالك الدائمة.

6- تقدير الذات

لا تقدر الآخرين فحسب، بل عبر أيضًا عن امتنانك تجاه نفسك. تعرف على إنجازاتك الأخيرة وآمن بحقيقة أن لديك الكثير في المستقبل. قف منتصبًا بثقة، فأنت أفضل نسخة من نفسك.

قال الإمام علي : ما هلك من عرف قدره. وقال : من وقف عند قدره أكرمه الناس"[6] .

7 - انقل ابتسامتك للأخرين

قال الإمام علي : ”إذا لقيتم إخوانكم فتصافحوا، وأظهروا لهم البشاشة والبشر، تتفرقوا وما عليكم من الأوزار قد ذهب“[7] .

شارك سعادتك مع الآخرين وانقل ابتسامتك. أنت لا تعرف أبدًا كيف يمكن أن تؤثر ابتسامتك على يوم شخص آخر أو إلى أي مدى قد يحتاجها شخص آخر. في النهاية، إذا قضيت يومك مبتسمًا، فما الخطأ المحتمل في ذلك؟!

8 - سابق للخيرات

قال الإمام علي : ”من السعادة، التوفيق لصالح الأعمال“[8] .

إذا أردت السعادة فعليك أن تسابق إلى العمل الصالح، وكن ممن قال عنهم ربنا ﴿إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَباً وَرَهَباً وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ «الأنبياء: من الآية90».

المقال مرتجم بتصرف مع أضافة كلمات أهل البيت لمقال

‏Oh، Happy Day!: 13 Ways To Make Every Day Your Happiest Day

‏BY SONYA MATEJKO

‏AUG. 20,2014

[1] المحاسن: 1/406/922

[2] غرر الحكم ودرر الكلم

[3] غرر الحكم: 8246 - 8247.

[4] البحار: 74 / 185 / 2.

[5] كشف الغمة: 3 / 137.

[6] غرر الحكم ودرر الكلم.

[7] ميزان الحكمة - محمد الريشهري - ج 1 - الصفحة 262

[8] غرر الحكم: 9296.

كاتب وأخصائي تغذية- القطيف